الرئيسية / الاخبار / الحكومة العراقية تتقاذف التهم فيما بينها حول التقصير في حماية بغداد

الحكومة العراقية تتقاذف التهم فيما بينها حول التقصير في حماية بغداد

في اتهامات وجهها مجلس محافظة بغداد  يوم امس الاحد ضد قيادة عمليات بغداد كونها تحتكر الصلاحيات الامنية وتركها محاسبة المقصرين وتكرار الخروقات الامنية وضياع الامن فيما اكد وجود اخطاء فنية في عجلات كشف المتفجرات

(( الرابسكان )) .

وصرح الناسب رئيس المجلس السيد عطوان العطواني من خلال برنامج ” ربع ساعة ” الذي يبث في قناة السومرية الفضائية ” انه منذ عام 2009 ونحن نطالب بأن يكون هناك تخصص في الملف الأمني وأكدنا ضرورة تسلم وزارة الداخلية الملف الأمني في العاصمة وخروج قيادة علميات بغداد لمسك الخط الأمني”,

واضاف العطواني  أن “جهاز الآي دي فاشل وحصلت العديد من الخروق من خلاله، لكن سحبه في الوقت الحالي خلق مشكلة كبرى”، لافتا إلى أن “عجلات الرابسكان وجد فيها بعض الأخطاء الفنية التي قد تعيق إنزالها للشارع”.

وتابع أن “تداخل الصلاحيات يعطي الحجة والذريعة للاتكال، وأن عمليات بغداد تمادت في الاستحواذ على كافة الصلاحيات الأمنية”، معتبرا أن تكرار الخروق الأمنية ناتج عن عدم محاسبة المقصرين بتوفير الأمن”

هذا وقد اصدر العبادي امرا يوم  السبت يقضي بالتحقيق في اسباب عدم نصب اجهزة وعجلات كشف المتفجرات .

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

آخر الأخبار