الرئيسية / رياضة / الشباب بقيادة بانيغا في مهمة معقدة أمام الرائد-وكالة ذي قار

الشباب بقيادة بانيغا في مهمة معقدة أمام الرائد-وكالة ذي قار

الشباب بقيادة بانيغا في مهمة معقدة أمام الرائد

القادسية والفيصلي يستضيفان ضمك والباطن في ثاني جولات الدوري


الجمعة – 6 شهر ربيع الأول 1442 هـ – 23 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [
15305]


بانيغا يُعدّ من أبرز نجوم التشكيلة الشبابية هذا الموسم (الشرق الأوسط)

الرياض: فهد العيسى

تتواصل اليوم منافسات الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بإقامة ثلاث مواجهات، حيث تفتتح مباريات اليوم بمواجهة القادسية مع ضيفه فريق ضمك بمدينة الخبر، ويحل الشباب ضيفاً ثقيلاً على نظيره الرائد في مدينة بريده، ويواجه الباطن مستضيفه فريق الفيصلي في مدينة المجمعة.
في المواجهة الأبرز هذا المساء، يحل فريق الشباب ضيفاً ثقيلاً على نظيره الرائد في مباراة تقام على ملعب مدينة الملك عبد الله بمدينة بريده، حيث يدخل الفريقان المباراة بعد النجاح بتحقيق الانتصار في الجولة الأولى، التي تمنحهم الدافع المعنوي لاستكمال مشوار الفوز في الجولة الثانية.
ويعيش فريق الشباب الذي يقوده البرتغالي كايشينا جاهزية فنية خاصة أن الفريق سيتمكن من الاستفادة من خدمات البرتغالي فابيو مارتينيز الذي غاب عن الجولة الأولى بسبب عدم وصول بطاقته الدولية التي تمنحه المشاركة، بالإضافة للمدافع التشيلي الدولي إيغور ليشنوفسكي الذي وصل للعاصمة الرياض، ودخل في التدريبات الجماعية للفريق.
ويقود الشباب النجم الأرجنتيني إيفر بانغيا الذي يعول عليه أنصار وجماهير الفريق الشبابي الشيء الكثير هذا الموسم، خاصة بعد اللمحات الفنية التي قدمها في الجولة الأولى، التي شهدت حضوره للمرة الأولى في صفوف الفريق العاصمي بعد انتقاله قادماً من إشبيلية الإسباني.
وبدأ الشباب في المباراة الماضية متذبذباً في مستوياته في الجانب الهجومي الذي يُتوقع أن يتحسن في حال المشاركة المتوقعة للبرتغالي مارتينيز الذي سيعزز من القوة الهجومية للفريق.
من جانبه، نجح فريق الرائد بتحقيق فوز ثمين خارج أرضه أمام فريق ضمك الجولة الماضية، ويعيش الرائد استقراراً فنياً كبيراً ويطمح هذا الموسم لمواصلة تميزه الذي ظهر عليه في الموسم الماضي، والذي نافس من خلاله على الحصول على مقعد متقدم يؤهله للمشاركة في دوري أبطال آسيا، لكنه حل أخيراً في المركز السادس.
وما زالت إدارة نادي الرائد تجري العديد من التحركات هذه الفترة من أجل إكمال احتياجات الفريق ومتطلباته الفنية التي ستضمن له مواصلة التميز الفني خاصة في ظل الاستقرار الذي يعيشه تحت قيادة المدرب الألباني هاسي.
يُذكر أن الرائد عُرِف بنتائجه اللافتة أمام الشباب في السنوات الأخيرة تحديداً، حيث دائماً ما يشكِّل عقدة حقيقية لهذا الفريق في منافسات الدوري السعودي.
وفي مدينة الخبر، يستضيف فريق القادسية الصاعد حديثاً لدوري المحترفين نظيره فريق ضمك في مواجهة يتطلع من خلالها الطرفان لتجاوز الإخفاق الذي حدث لهما في الجولة الماضية، رغم أن القادسية نجح في مباراته أمام الوحدة بالتقدم حتى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، التي شهدت تحولاً من فوز للقادسية إلى فوز لصالح الوحدة بهدفين لهدف.
وتبدو الأمور الفنية تميل بصورة نسبية لصالح فريق ضمك الذي يعيش استقراراً فنياً تحت قيادة مدربه نور الدين بن زكري بالإضافة لتميز الفريق على الصعيد الفني، في الوقت الذي يسعى فيه القادسية لتحقيق أول ثلاث نقاط له عقب عودته مجدداً لدوري المحترفين رغم عدم الوصول لجاهزية كاملة للفريق على صعيد اللاعبين المحترفين الأجانب.
وفي مدينة المجمعة، يحل فريق الباطن ضيفاً على نظيره فريق الفيصلي في مباراة يسعى من خلالها صاحب الأرض لتحقيق فوزه الأول بعد تعادله الجولة الماضية أمام التعاون بهدف مقابل هدف.
وتعرض الفيصلي لهزة فنية تمثلت برحيل عدد كبير من لاعبيه صوب أندية فرق دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. يأتي أبرزهم صانع الألعاب الهولندي ذو الأصول المغربية يوسف الجبلي الذي سيوجَد في هذه المباراة مع فريقه الجديد الباطن في مواجهة ذات طابع خاص بالإضافة للمهاجم خاليم هيلاند الذي رافق الجبلي في الانتقال من الفيصلي إلى الباطن.
وخسر الباطن مباراته الأولى في الجولة الماضية من أمام الأهلي على ملعبه في مدينة حفر الباطن، وهي المواجهة التي شهدت تميزاً وقتالية كبيرة من أصحاب الأرض رغم مشاركته الأولى أمام فريق قوي كالأهلي بعد العودة مجدداً لدوري المحترفين السعودي.


السعودية


الدوري السعودي




Source link

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار