المقالات

الفن السومري .بقلم حيدر عبد الكاظم

منذ أن بدأ الإنسان بلغة التعبير القديمة إلا وهي الرسم والإشارة حتى مكنته من صنع فنانين يضعون لمساتهم الفنية على الاحجار والجدران لتترك للمشاهد والقارئ حالة معينة تتضح معانيها من خلال تلك الرسوم والألواح الطينية الداله على حالة ما أو رمز ما أو تعبير دال أو لوحة معبرة تحكي قصة أو رواية أو تدل على مكان أو مملكة أو ملك أو معركة أو حالة حب أو تاريخ معين مما جعل للمشاهد ملاحظة الأبعاد الفنية رغم قدم تاريخها وأيضا اللغة بخطوط معبرة مما يدل على عمق الفن في بلدنا وحضارته ومن أهمها الحضارة السومرية واروع مافيها معماريتها الهندسية والفنية ومن ثم وجود الرسوم والرفع الطينية بالأحرف السومرية وقد أصبحت نبراس الفن الحديث

حيدر عبد الكاظم

مصري من بين المصابين في حادثة الطعن في باريس

Previous article

حضارة سومر ..بقلم حيدر عبد الكاظم

Next article

Comments

Comments are closed.