ثقافة وفنون

حسام تحسين بك الصيام صحة للإنسان | جريدة الأنباء- وكالة ذي قار


دمشق ـ هدى العبود

أكد الفنان حسام تحسين بك ان شهر رمضان هو شهر الرحمة والمغفرة تحدث فيه الكثير من المواقف التي تحتاج إلى حكمة خاصة لدى شريحة واسعة من المجتمعات العربية عامة والمجتمع السوري خاصة، ففي دمشق حيث ولد وعاصر تلك الفترة في حيي الحريقة والعمارة، يقول: كان الفقراء يعانون كثيرا خلال شهر رمضان من متطلباته ولوازمه الأساسية، لأن الصائم يعاني من العطش والجوع وينتظر ساعة الإفطار بفارغ الصبر، لكن الحدث المؤلم عندما يقترب العيد والأطفال بانتظار ملابسهم الجديدة، والعائلة لا قدرة لها على كسوة جميع أطفالها، عندها تلجأ الأمهات والجدات إلى تقصير الملابس والقمصان وحتى نعال الأحذية لأطفالهم، كي يظهروا بمظهر لائق بين اقرانهم، لكن المشكلة ان الطفل هو من يقرر القبول أو الرفض، وهنا المعضلة.

وأضاف: عندما يبدأ شهر الرحمة والمغفرة تبدأ زوجتي بإعداد الشوربات والعصائر والمحاشي والكبة والسلطات على طريقة والدتي رحمها الله، وأقول هذا لأنها أجنبية فالتمر الهندي وقمر الدين والتمر تضعها أمامنا، وتكون المائدة مكتملة لكنها لا تحب السجقات والمآدم، حتى لو كانت من المطعم وتستغرب كيف نأكلها، لكنها تجلس معنا، ولا تشاركنا الطعام لأنها ليست صائمة في بعض الأحيان وتكون متعبة من الطبخ طوال اليوم ونحن في المقابل نبادلها الجميل، ونعمل على احترام العادات والتقاليد للإخوة المسيحيين، ففي عيد الميلاد من يدخل منزلنا يشاهد الهدايا للصغار والشوكولا وشجرة الميلاد وزينتها وأثناء صيامها عن اللحوم والزفر نكون جميعنا معها ونصوم معها لأن الصيام صحة للإنسان، ونقدم لها كل ما لذ وطاب ونحترم كل عاداتها وطقوسها الدينية.





المصدر

علي عبد الكريم
رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين

فيروس كورونا: جوائز نقدية من مشاهير وعلاجات بالأعشاب وقشور البرتقال-وكالة ذي قار

Previous article

كيف سيكون مستقبل مطاعم «البوفيه» الصينية؟-وكالة ذي قار

Next article

Comments

Comments are closed.