الرئيسية / رياضة / داكار السعودية: تألق جنوب أفريقي… وحادث ينقل لاتيغان إلى المستشفى-وكالة ذي قار

داكار السعودية: تألق جنوب أفريقي… وحادث ينقل لاتيغان إلى المستشفى-وكالة ذي قار

الراجحي يحل سادساً… وكثبان حائل تختبر قدرات المتسابقين اليوم

تصدر متسابقا «فئة السيارات» من دولة جنوب أفريقيا ترتيب المرحلة الخامسة من رالي داكار السعودية 2021، والتي بدأت من الرياض وانتهت في القيصومة، وذلك بعد أن حقق للمرة الأولى «جينيل دي فيلييرز» المركز الأول في هذه النسخة، بينما حل مواطنه «برايان باراجوناث» ثانيًا، وجاء الفرنسي «ستيفان بيترهانسل» ثالثًا.

وشهدت المرحلة التي امتدت لمسافة 662 كيلومترا منها 456 مرحلة خاصة خاضعة للتوقيت، حيث حل ناصر العطية في المركز الرابع، وحصل السائق السعودي يزيد الراجحي على المركز السادس.

وفي الترتيب العام «لفئة السيارات»، لا يزال الفرنسي «ستيفان بيترهانسل» يتصدر قائمة الترتيب، وجاء القطري «ناصر العطية» ثانيًا، بينما جاء الإسباني «كارلوس ساينز» في المركز الثالث.

وتتواصل الإثارة والتحديات بين المتسابقين اليوم في النسخة الثانية للسباق الأضخم «رالي داكار السعودية»، مع انطلاق المرحلة السادسة بمسافة تبلغ 618كم ومرحلة خاصة تبلغ 448كم، عبر مسار رملي في حائل، تختبر فيه قدرات المتنافسين ومهاراتهم في القيادة، في مختلف الفئات التي يضمها السباق.

وسيمنح أبطال العالم المشاركون في سباق رالي داكار السعودية 2021، راحة لمرة واحدة مع نهاية المرحلة السادسة اليوم بمدينة حائل وفقاً للجدول الرسمي للسباق، ليتمكنوا فيه من فحص مركباتهم وإنجاز أعمال الصيانة، قبل العودة مجددًا إلى منافسات الرالي الكبير.

وشهدت منافسات الجولة الخامسة يوم أمس من رالي داكار السعودية 2021، تعرض السائق هينك لاتيغان لحادث مؤلم مع بداية المرحلة الخاصة يوم أمس بالسباق، حيث تم نقل السائق الصاعد من جنوب أفريقيا إلى العاصمة الرياض جواً إلى إحدى المستشفيات لمعالجته من كسر في عظمة الترقوة، بينما لم يصب مساعده بريت كامينغزباذى.

وانقلبت سيارة المتسابق الجنوب أفريقي عدة مرات، بعد أن فقد السيطرة على عجلة القيادة، لدى مروره بمنطقة وعرة من السباق، وكان متسابق الدراجات النارية الهندي سانتوش نقل أول من أمس جوا إلى مستشفى في الرياض بعد حادث تصادم في المرحلة الرابعة لرالي دكار، وذكرت تقارير أن حالة المتسابق البالغ من العمر 37 عاما يبدو في حالة مستقرة.

وخاض المتسابقون في المرحلة الخامسة، منافسة طويلة وشاقة من الرياض إلى القيصومة، في طريق تملأه الكثبان الرملية والصخور، مما تسبب في انخفاض معدلات السرعة على المسار الذي يبلغ طوله 622 كم، بمرحلة خاصة تبلغ 456 كم.

في حين وسع الفرنسي ستيفان بيتر هانسل، صدارته لرالي دكار بنهاية المرحلة الخامسة، التي فاز بها الجنوب أفريقي جينيل دي فيليرز.

واحتل بيترهانسل، الذي يطلق عليه «السيد دكار» بسبب انتصاره 13 مرة في الرالي في فئة السيارات والدراجات النارية، المركز الثالث في المرحلة التي امتدت لمسافة 456 كيلومترا من الرياض إلى القيصومة.

بينما حل أقرب مطارديه القطري ناصر العطية رابعا في الوقت الذي يتفوق بيترهانسل في الصدارة حتى الآن، بست دقائق و11 ثانية على العطية بطل رالي دكار ثلاث مرات.

واحتفظ الإسباني كارلوس ساينز حامل اللقب، وزميل بيترهانسل في فريق ميني المركز الثالث في الترتيب العام، لكنه يتأخر عن المتصدر بفارق 48 دقيقة بعد أن احتل المركز التاسع في المرحلة.

وقال دي فيليرز، الفائز برالي دكار مع فولكسفاغن في 2009، حين أقيم السباق في أميركا الجنوبية: «منذ البداية لم تسر الأمور في صالحنا لكن اليوم بدت الأمور أكثر سلاسة. آخر 120 كيلومترا في الكثبان الرملية كانت صعبة للغاية». وجاء مواطنه وزميله في الفريق برايان باراجواناث ثانيا في المرحلة.

وفي فئة الدراجات النارية فاز الأرجنتيني كيفن بنافيدس بالمرحلة، ليتصدر الترتيب العام مؤقتاً رغم سقوطه من على الدراجة والاشتباه في إصابته بكسر في الأنف.

وأنهى المتسابق بنافيدس المرحلة متفوقا بنحو ثماني دقائق على المتصدر السابق الفرنسي زافييه دي سولتريه، ليتفوق في صدارة الترتيب العام بفارق دقيقتين و31 ثانية على أقرب مطارديه. بينما احتل سولتريه المركز الثاني وخوسيه اغناسيو كورنيجو فلوريمو المركز الثالث.

بينما ثبت السائق الأرجنتيني نيكولاس صدارته الترتيب العام لـ(فئة الكوادز) بعد أن حسم المرحلة الخامسة من الرالي أمس لصالحه، فيما حين احتل مواطنه مانويل اندوجار المركز الثاني والفرنسي اليكساندر جيرو المركز الثالث.

في حين تصدر السائق التشيلي فرانشيسكو لوبيز كونتاردو صدارة الترتيب العام المؤقت لـ(فئة المركبات الخفيفة) مع نهاية المرحلة الخامسة من الرالي أمس، في حين حل ثانياً هارون دومزالا وثالثاً الأميركي اوستن جونز.

وتعود منافسات الرالي مجدداً عبر المرحلة السابعة من السباق والتي تعد مرحلة «الماراثون» والتي تنطلق من حائل باتجاه سكاكا، وتبلغ مسافتها 737كم، وبمرحلة خاصة تقدر بـ471كم، يواجه فيها المشاركون سلسلة من الجبال الرملية و100كم من التنافس في السباق صعودًا ونزولًا عبر الجبال، وسيجبر المتسابقون على التعامل مع مركباتهم بأنفسهم، في حال وجود أي أعطال أو غير ذلك.

وستتواصل الإثارة مجدداً في مراحل السباق الذي سيتبقى منه 5 مراحل قبل اختتام منافسات السباق والذي يعد الأطول في تاريخ سباقات الرالي بمسافة تصل إلى 7600 كم حيث تمكن المتسابقين من عيش تجربة جديدة مع طبيعة ساحرة وتضاريس متنوعة ماتعة ويتخللها يوم راحة في مدينة حائل.

ويشهد السباق مشاركة 559 متسابقاً من 49 دولة، بتنظيم من وزارة الرياضة بالتنسيق مع الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية تحقيقًا لرؤية 2030 وبرنامج جودة الحياة.

وتشارك في السباق 286 مركبة، بواقع 64 سيارة و61 LWV من بينهم (44 SSV) و44 شاحنة و16 درجة نارية فئة كوادز، 101 دراجة.

ويتضمن التنافس في السباق على 6 فئات، هي على النحو التالي: السيارات، والدراجات النارية، والدراجات النارية الرباعية، والمركبات الصحراوية الخفيفة (SSV)، والشاحنات، بالإضافة إلى الفئة الجديدة التي تشارك للمرة الأولى في الرالي (داكار كلاسيك).




Source link

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار