الرئيسية / رياضة / «دوري الأولى السعودي»: الثقبة يتجه لـ«الانضباط» بعد أحداث مباراة الجبلين-وكالة ذي قار

«دوري الأولى السعودي»: الثقبة يتجه لـ«الانضباط» بعد أحداث مباراة الجبلين-وكالة ذي قار

«دوري الأولى السعودي»: الثقبة يتجه لـ«الانضباط» بعد أحداث مباراة الجبلين

العبود والشهري يكشفان التفاصيل لـ«الشرق الأوسط»


الأربعاء – 30 جمادى الأولى 1442 هـ – 13 يناير 2021 مـ


جانب من الأحداث التي شهدتها مباراة الثقبة والجبلين (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان

شهدت مباراة الثقبة والجبلين ضمن مباريات دوري «الأمير محمد بن سلمان» لأندية الدرجة الأولى اشتباكات لفظية ويدوية بين عدد من اللاعبين اضطر معها حكم المباراة محمد الدقاش، إلى طرد مشاري السبت، لاعب فريق الثقبة ويحيى القرني لاعب الجبلين، بعد نقاشات معه بدأت بعد نهاية المباراة التي كسبها فريق الثقبة بثلاثة أهداف لهدفين.
كما شهدت احتجاجات واسعة وبصوت عالي من قبل مدرب الجبلين البرتغالي فيليب غوفيا، واتهم من قبل منسوبي نادي الثقبة بمحاولة التعدي على مدير الفريق محمد العبود، بعد صافرة النهاية قبل أن يؤكد العبود هذه الاتهامات.
وبدأت شرارة الأحداث حينما قام الحارس البرتغالي ريكاردو ريبيرو، وهو في حالة عصبية أثر تأخر فريقه بالنتيجة بالتعدي على اللاعب مشاري السبت، بحجة إضاعة الوقت في كرة احتسبت «تسللاً».
وقال محمد العبود مدير الكرة بنادي الثقبة لـ«الشرق الأوسط» إن مدرب الجبلين أعتدى عليه بـ«الدهس» على رجله، بعد نهاية المباراة، حيث اقترب منه حينما كان يحاول إبعاد لاعبي فريقه.
وأضاف مدير الكرة بالثقبة في حديثه: «كان المدرب طوال مجريات المباراة يتحدث إليّ بسوء ويشتمني ويشتم والدتي، واتجهت عدة مرات للحكم الرابع حيدر الشريد الذي حذّر المدرب، رغم أنه رد أولاً أنه لا يتحدث اللغة البرتغالية، ليفهم ما يقول، كما تحدثت مع أحد منسوبي نادي الجبلين، لكن للأسف المدرب تمادى في تصرفاته، حتى دهسني في نهاية المباراة».
وأشار إلى أن هناك توثيقاً بـ«الفيديو» لما حصل، وأن رئيس الثقبة خالد الصياح تعهّد برفع شكوى للجنة الانضباط تجاه ما حصل من المدرب، بعد أن توافرت الأدلة، مبيناً أنه لا يمكنه أن يتغاضى عن ما قام به مدرب الجبلين.
من جانبه، دافع علي الشهري مدير فريق الجبلين عن فريقه ومنسوبيه، معتبراً أن ما حصل نتيجة شد طبيعي بعد المباراة، وأن العلاقة مع نادي الثقبة قوية وأخوية، وليس هناك ما يعكر صفوها.
وحول تصرف الحارس ريكاردو الذي اتهم بكونه أشعل شرارة الأحداث قال الشهري: «الحارس فقط دفع لاعب الثقبة، لأنه كان يود الاستفادة من الوقت في ظل تأخر الفريق ولم يعتدِ عليه بالضرب كما يُشاع».
وبين الشهري أن لاعب فريقه يحيى القرني طرد نتيجة «نقاشه» مع حكم المباراة، وليس لكونه طرفاً في أي اشتباك. وطمأن في حديثه لـ«الشرق الأوسط» بأن فريقه قادر على المواصلة من أجل تحقيق حلم الوصول لدوري «كأس الأمير محمد بن سلمان» للمحترفين.
وينافس الجبلين بقوة هذا الموسم على الصعود لدوري المحترفين، حيث يحل ثالثاً خلف الحزم والفيحاء بعد انقضاء 15 جولة من الدوري الذي يضم 20 فريقاً، ويتأهل منه 3 فرق مباشرة.


السعودية


السعودية


رياضة


رياضة سعودية




Source link

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار