الرئيسية / ثقافة وفنون / رغم كورونا.. يمكن للموسيقيين الوقوف آمنين جنبا إلى جنب وعلى مسافة أقرب- وكالة ذي قار

رغم كورونا.. يمكن للموسيقيين الوقوف آمنين جنبا إلى جنب وعلى مسافة أقرب- وكالة ذي قار

رغم كورونا.. يمكن للموسيقيين الوقوف آمنين جنبا إلى جنب وعلى مسافة أقرب

رغم كورونا.. يمكن للموسيقيين الوقوف آمنين جنبا إلى جنب وعلى مسافة أقرب


قضى فيروس كورونا على المسافات القريبة بين عازفي الأوركسترا ومغنيي الكورال أثناء وقوفهم على المسرح، ولكن بحسب دراسة جديدة، يمكن لهؤلاء أن يقتربوا من بعضهم بعضا قليلا وأن يظلوا في أمان.

وأعلنت مؤخرا أوركسترا راديو بافاريا السيمفونية التي أجرت الدراسة بالتعاون مع باحثين من المستشفيات الجامعية في مدينتي إرلانجن وميونخ بجنوب ألمانيا، أنها وجدت أن الموسيقيين يجب أن يبقوا على مسافة غير قريبة من بعضهم بعضا عندما يقفون وجه لوجه.

ويوضح ماتياس اشترناخ، الأستاذ بالمستشفى الجامعي في ميونخ، أنه نظرا لأن الهباء الجوي من الموسيقيين ينتقل لمسافة أقل من متر على الجانبين، يمكنهم البقاء على مسافة آمنة، عند متر ونص، بدلا من مسافة المترين حاليا، حال لم يقفوا وجها لوجه.

وكان راديو بافاريا قدم دراسة بنتائج مماثلة للمغنيين في الكورال، وقال إن المؤديين يمكنهم البقاء على مسافة أقرب جنبا إلى جنب بينما، مع الحفاظ على مسافة أكبر بينهم وبين الصف التالي.

ولاختبار إلى أي مدى يمكن أن ينتشر الهباء الجوي من الآلات الهوائية، استخدم الباحثون المكون الرئيسي في السجائر الإلكترونية الذي يتم استنشاقه لقياس إلى أي مدى يمكن أن تنتقل الانبعاثات.

وقد وجدوا اختلافات واضحة بين الآلات: فالهباء الجوي لعازف الفلوت يصل لأشخاص أكثر من البوق أو الكلارينيت، على سبيل المثال. وقطعت سحابة الدخان للألة الأخيرة مسافة 9ر0 متر بينما وصلت الأولى لما يصل إلى مترين. و”في هذه الحالة فإن مسافة المترين التي جرى إعلانها آمنة سابقا قصيرة للغاية، وبالتالي ثلاثة أمتار هي المسافة الملائمة”.
























المصدر

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار