الاخبار

قصة قصيرة جدا ( يا غراب يا غراب .. ما شفت أبويا … )

0
صباح محسن جاسم ///
استيقظ وهو يهذي هذيانا اعتاده زملاؤه سيما حبيبته التي طال انتظار خطوبته لها. ما فتأ ان واصل سرد ما رآه :

 

” الشعب الأمريكي يطالب حكومته التبرع بمحطات كهرباء ساندة للعراق بمناسبة انسحاب قواته

 

تزامنا مع دعوى انسحاب قوات الأحتلال الأمريكي من العراق والشراكة التي يطبّع لها السيد اوباما، يقف الشعب الأمريكي باحترام واجلال لما عاناه الشعب العراقي لكل ما افرزته الحرب من سلبيات يعرف تفاصيلها الشعبان وما قدمه كل منهما من تضحيات.

 

وكجزء من مهنيتها وفي مقدمتها حقوق الأنسان ، تطالب مؤسسات المجتمع المدني الأمريكية حكومتها التبرع بمحطات توليد طاقة كهربائية باكتفاء ذاتي بطاقة 14000 ميكا واط كجزء من تعويض عن آثار حربها التدميرية على العراق ، وكأعتذار للضحايا البريئة والوقفة الشجاعة للشعب العراقي التي لم تشهد مثيلها حرب غير عادلة.

 

واذ يقف الشعب الأمريكي معبرا عن تضامنه التام مع الشعب العراقي فانه يرى في العدوان ايّ كان انما هو هزيمة نكراء لكل من يفكر بايذاء الشعوب.

 

مضى يتفحص ملامح وجهه في مرآة الحمام ، فيما واصل غنائيته التي طالما ختم بها أحاديث الطفولة محاولا اشاعة بعض بهجة في البقية الباقية من عائلته أثر الأنفجار الهائل الذي ابتلع المكان بمن فيه :

 

” .. عند الكببجي .. ياكل ويبجي .. بيده عصايه .. يسوق المطايا …”.

 

 

صباح محسن جاسم

علي عبد الكريم
رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين

فنانة نمساوية تجعل من الماء حضارة وتاريخا وصورا تحتفي بها معارض النمسا

Previous article

رواية قصيرة جداً / الحي الهجيــن

Next article

You may also like

Comments

Comments are closed.