الرئيسية / الاخبار / وزير الخارجية يشارك في اجتماع آلية التنسيق الثلاثي على المستوى الوزاري مع نظيريه الأردني والمصري-وكالة ذي قار

وزير الخارجية يشارك في اجتماع آلية التنسيق الثلاثي على المستوى الوزاري مع نظيريه الأردني والمصري-وكالة ذي قار

شارك وزير الخارجيّة فؤاد حسين، مع نظيريه الأردنيّ أيمن الصفدي، والمصريّ سامح شكري في القاهرة اجتماعاً لمناقشة عدد من الملفات، والقضايا المُهمّة التي تحظى باهتمام البلدان الثلاثة.

وبحث المُجتمِعون تعزيز التعاون الثلاثي المُشترَك، وضرورة تدعيم العمل المُشترَك عبر اعتماد تفاهمات، وشراكات مُتنوّعة توزّعت بين المجالات السياسيّة، والأمنيّة، والطاقة، والصناعة، والتجارة، والإسكان.

وتبانى الاجتماع الثلاثيّ على دعم العراق في إعادة الإعمار، والتأكيد على تفعيل الاستثمار، والتبادل التجاريّ، وتطوير قطاع الطاقة، وتعزيز المناطق الصناعيّة المُشترَكة، والتعاون الثقافيّ، كما أكّدوا على التعاون في مجال مكافحة الإرهاب، ودعم جُهُود العراق في القضاء على بقايا تنظيم داعش الإرهابيّ.

واتفق الوزراء على عقد لقاءات لفريق العمل المعنيّ بمُتابَعة أعمال القمّة الثلاثيّة، وتنسيق التعاون الاقتصاديّ، والإنمائيّ، والسياسيّ، والأمنيّ، والثقافيّ.

كما تداولوا الملفات الإقليميّة، والدوليّة ذات الانعكاس على المصالح الحيويّة العليا للبلدان الثلاثة، وخلصوا إلى أهمّية تنسيق المواقف وُصُولاً إلى تقديم حُلول شاملة تُنهي ما تتعرَّض له المنطقة من أزمات، ولاسيّما قضيتنا الأولى فلسطين، وكذا الشأن في سوريا، وليبيا، واليمن.

وأكّد وزير الخارجيّة؛ أهمية تكثيف التشاور، معللاً أنّ هذا الموقف نابع من أنَّ حالة عدم الاستقرار في المنطقة مدعاة للقلق، وسبب للاضطراب في المنطقة برُمّتها؛ لذا رأى أهمّية مُواصَلة التعاون، وتأطير ما يتمّ الاتفاق عليه بخطوات عمليّة؛ للخُرُوج من الوضع الراهن، واستعادة الاستقرار بالمنطقة، وتجاوز الأزمات.

ويأتي هذا الاجتماع الثلاثي في القاهرة في إطار تنفيذ مُخرَجات اجتماع القمّة الثلاثيّ الذي جمع رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي ، والعاهل الأردنيّ عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنيّة الهاشميّة، ورئيس جمهوريّة مصر العربيّة عبد الفتاح السيسي، كما يأتي استكمالاً لاجتماعات وزاريّة أخرى كانت قد عُقِدَت في وقت سابق.


المصدر

عن علي طالب

آخر الأخبار