الرئيسية / الاخبار / صفحات من دفتر عاشق قديم

صفحات من دفتر عاشق قديم

اه من حبك

انه ذلك الشعور الذي يجتاحني

في كل يوم

وكل ساعه

وكل حين

نعم اعلم باني قد اثقلت حياتك البسيطه وارهقت احلامك الطفولية

اعلم بان تركيبتي قد اتلفت كيمياء حياتك

انستي الحمقاء الجميلة

لنتفق ان نكون اصدقاء

تفهمينني بعيوني

وافهمك بدموعك

تشعرين باحزاني

واشعر باوجاعك

  

فقلوبنا معلقه دون ان نتفوه بكلمه

الحب يملأ كل حياتنا دون ان اخبرك بذلك ودون ان تخبريني بذلك

  

دعيني لا افارق ابتسامتك البريئه

كوني كما كنتِ اختاً واماَ وصديقتً وعشيقتً

  

واكون انا عونا لكِ وحضنا امناً

  

يكفيني حين انظر لوجهك اشعر باحساسك

ويكفيني الشعور بانني جزء من حياتك

  

لن اقيدك بقيودي البالية الشرقيه

فكوني فراشه حقلٍ بريه

تطير من زهره الى زهره وتملأ الجو عبقاً وضحكات

  

كوني انتِ منذ اليوم كل شي

فليس كل الحياه عشق معلوم

اعلم بانكِ تعشقيني لحد اذنيكِ

وانا اعشقكِ لحد الموت والجنون

  

ولكن

انتي وحياتك وابتساماتك اهم من كل شيئ

فلست ذلك الاناني الذي يريد دون ان يراعي الاخرين

كوني كما تبغين فما في داخلي يكفي لكل ما احس به

وما في داخلي يكفي لكل ماتحسين

كوني صديقتي التي ترافقني طريق حياتي حتى يوم الممات

واعلمي ان مشاعري لن تموت مهما دامت الحياه

والى الملتقى 

مهند مزهر

 

ملاحظه هذه الكلمات هي مكتوبه قبل فتره طويله واليوم راجعتها ونقحتها ونشرتها من جديد

 

مهند مزهر

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين