الرئيسية / الاقتصادية / خبراء يؤكدون تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني.. إليكم الأسباب-وكالة ذي قار

خبراء يؤكدون تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني.. إليكم الأسباب-وكالة ذي قار

تحافظ الصين على النمو الاقتصادي وسط الجائحة، لكن معدل التعافي يتباطأ. إذ أعلنت الصين أن اقتصادها نما بنسبة 7.9٪ في الربع من أبريل/ نيسان إلى يونيو/ حزيران مقارنة بالفترة نفسها قبل عام. هذا أقل بكثير من الزيادة السنوية البالغة 18.3٪ المسجلة في الربع السابق.

كان ذلك عندما ارتد الاقتصاد الصيني من الصدمة الأولية لجائحة كورونا، ويقول الاقتصاديون إن نمو الناتج المحلي الإجمالي في الصين في الربع الثاني كان مدفوعًا بانتعاش قطاع الخدمات وكذلك الصادرات القوية.

وبحسب كبير خبراﺀ اقتصاد الصين في كابيتال آسيا، جوليان إيفانز بريتشارد، فإن الاقتصاد الصيني “تعافى بسرعة كبيرة من انكماش كوفيد -19، ولذا فإنه قد تعافى بشكل أساسي. وفي الواقع، إنه أعلى من اتجاهه السابق للفيروس. هناك مساحة أقل بكثير للاستمرار في النمو بسرعة. لذا فإنه اقترب من هذه القيود، ولهذا بدأنا نرى انخفاض معدلات النمو بشكل ملحوظ”.

كما يقول الاقتصاديون إن اقتصاد الصين يواجه عددًا من المطبات، منها ارتفاع أسعار السلع الأساسية واضطرابات سلسلة التوريد والتوتر التجاري مع الولايات المتحدة.

لكن وفقًا لخبير الاقتصاد، إيدان ياو، فإن التحدي الأكبر هو فيروس كورونا، حيث أكّد أن الفيروس يمثل “أكبر مخاطر النمو على المدى القصير. لقد ذكرت تفشي الفيروس في بداية العام حول العام الصيني الجديد، مؤخرًا في قوانغتشو. إذا كان لديك هذا النوع من التفشي تحدث في مهن دورية، فسيؤدي ذلك بالتأكيد إلى إعاقة تعافي الاستهلاك”.

ويؤثر تفشي إضافي في الصين على ثقة الأسر والاستهلاك المحلي، كما أنه يؤثر على سلسلة التوريد العالمية.

لكن رغم التحديات المقبلة، يقول الاقتصاديون إن البلاد لا تزال في طريقها لتجاوز هدف النمو السنوي هذا العام الذي يتجاوز 6%.


المصدر

عن حيدر عبد الكاظم

آخر الأخبار