الرئيسية / الاخبار / خطايـــا فيروزيـــة!

خطايـــا فيروزيـــة!

سعد الحجي  /////

 

 

 

يا امرأةَ الجسدِ الناضحِ ضوءاً قمريّا،

ماذا لو أنكِ

أغضيتِ الليلةَ عن وقعِ صريرِ المزلاجِ

وأرَحتِ الأبوابَ من التكبيلِ

وقلبَكِ من قضبانٍ تُسدَلُ خانقةً،

ماذا لو

أطلقتِ لروحي شبقَ العَوْمِ

خلالَ النهرِ المنسابِ إليّ وئيداً

من شهقةِ روحِكِ،

ماذا لو أنكِ

أسلمتِ لعينيّ بريقَ التاجِ

ولصقيعِ يديّ

حريقَ التفاحِ المخبوءِ بعسرٍ

تحت صرارٍ يتأففُ

توقاً

للتحليقِ بعيداً بين الغيمِ،

وماذا لو

تمضي روحي بوجيبٍ مكتومٍ

نحو سريرٍ

أسفلَ شلالاتِ القمر الناعسِ

هنالك في الوادي الأدنى

فأُريكِ خطايانا انتظمتْ عقداً من فيروزٍ،

لو أنكِ

أسكنتِ الروحَ فسيحاً

من روضٍ يعبقُ من أرجائهِ عطرُ الليمونِ

لكنتُ ذهِلتُ

وكنتِ رأيتِ سريرَكِ هذا

يتشظى الآنَ لآلئَ

-تعلو سابحةً-

ورذاذَ خطايانا فيروزيّا

يرقبُها منبهراً قمرٌ جذلان!

سعد الحجي

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار