الرئيسية / رياضة / دوري المحترفين: الهلال يحبط فورة الرائد بهدف غوميز القاتل-وكالة ذي قار

دوري المحترفين: الهلال يحبط فورة الرائد بهدف غوميز القاتل-وكالة ذي قار

https://aawsat.com/sites/default/files/styles/large/public/2021/10/23/1635015331785306300.jpg?itok=8uDkZHBj

النصر يسعى لمسح أحزانه الآسيوية بنقاط الاتفاق اليوم

أنقذ المهاجم الفرنسي غوميز فريقه الهلال من خسارة نقاط مباراته أمام الرائد، وسجل هدفاً في الوقت القاتل، ليمنح الأزرق الفوز 3 – 2 بعد أن لحق بهم الضيوف بنتيجة التعادل قبل نهاية الوقت الأصلي بأربع دقائق أمس، في دوري المحترفين السعودي.

واقتنص الهلال فوزاً مثيراً من أمام ضيفه في مواجهة شهدت كثيراً من التقلبات، حيث كان الهلال يتقدم بثنائية نظيفة، ليأتي تعادل الرائد في الدقيقة 88 قبل أن ينجح غوميز في تسجيل الهدف الثالث لفريقه ويخطف نقاط المواجهة.

وتقدم الهلال بثنائية الأرجنتيني لوسيانو فييتو التي سجلها في الدقيقتين 53 و61، لتستقبل شباكه هدفين في غضون دقائق مثيرة من عمر المواجهة التي كانت في طريقها للنهاية، حيث سجل يحيى الشهري هدف تقليص الفارق في الدقيقة 86، ثم إيدير هدف التعادل في الدقيقة 88.

وشهدت المباراة التي أقيمت على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالعاصمة الرياض حضوراً جماهيرياً مميزاً لفريق الهلال، الذي فضل مدربه جارديم إراحة كثير من الأسماء عن المشاركة في القائمة الأساسية يتقدمهم الثنائي سالم الدوسري وياسر الشهراني، فيما وُجد غوميز وبيريرا على مقاعد البدلاء.

وفي مدينة أبها، واصل صاحب الأرض انتصاراته بعدما حقق فوزاً ثميناً من أمام ضيفه فريق الفتح بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليرفع صاحب الأرض فريق أبها رصيده إلى النقطة الرابعة عشرة، متقدماً في لائحة الترتيب إلى المركز الثاني عشر.

ولم يجد فريق أبها صعوبة في تجاوز ضيفه فريق الفتح في المواجهة التي أقيمت على ملعب الأمير سلطان بن عبد العزيز بمدينة أبها، حيث سجل هدفين في غضون سبع دقائق فقط من بداية المواجهة، وحملت أهداف فريق أبها توقيع المهاجم ميتشيل تي فريدي وفهد الجمعية وسعد بقير، فيما جاء هدف فريق الفتح الوحيد عن طريق كويفا من ضربة جزاء حضرت في الدقيقة الأخيرة من شوط المباراة الأول.

من جانبه، يتطلع فريق النصر لمصالحة جماهيره ومسح أحزانه الآسيوية بعد الخروج على يد الغريم التقليدي الهلال في نصف نهائي البطولة، وذلك عندما يلاقي نظيره الاتفاق على ملعب مرسول بارك في ختام منافسات الجولة اليوم.

ويسعى النصر لمواصلة انتصاراته المحلية والمنافسة بجدية على لقب البطولة، وهو يملك فرصة اعتلاء الصدارة إلى جوار غريمه التقليدي الهلال، حيث يملك كل منهما 12 نقطة، فيما يملك المتصدر فريق ضمك 18 نقطة مع تبقي مباراتين مؤجلتين لكل فريق، بالإضافة إلى مباريات الجولة التاسعة، فيما تبرز مواجهة ديربي الرياض كأبرز المؤجلات التي لم يتحدد موعد إقامتها بعد.

ويدرك النصر الذي يتولى قيادته البرتغالي بيدرو إيمانويل الذي تعد مواجهة الاتفاق هي الأولى له على صعيد المنافسات المحلية، أهمية تحقيق الفوز وخطف النقاط الثلاث للمواجهة لتجنب دخول الفريق في أي حالة معنوية سلبية قد تسببها الخسارة أو حتى التعادل.

وينتعش النصر بدخول متوقع للبرازيلي أنسيلموا الذي كان خارج قائمة الفريق في البطولة الآسيوية وغاب عن المباريات في الدوري بسبب الإصابة التي تعرض لها، إلا أن اللاعب أبدى جاهزيته للمشاركة في التدريبات الأخيرة، بالإضافة إلى الأرجنتيني موري المدافع الذي وُجِد في آخر مواجهتين على مقاعد البدلاء، ومن المتوقع عودته هذا المساء.

ويعول النصر كثيراً على البرازيلي تاليسكا الذي بات أحد مفاتيح وحلول الفريق على صعيد صناعة اللعب أو حتى تسجيل الأهداف من خلال التسديد من خارج منطقة الجزاء أو حتى في الكرات العرضية التي يجيدها وكذلك الكرات الثابتة، بالإضافة إلى الأوزبكي ماشاريبوف الذي بات يجد نفسه بصورة فاعلة في خريطة الفريق الأصفر.

من جانبه، يدخل الاتفاق المواجهة باحثاً عن وقف نزيفه النقطي الذي لازمه في الفترة الأخيرة، وأسهم في تراجع الاتفاق نحو المراكز الأخيرة بعدما تجمد رصيده النقطي عند سبع نقاط، وهو الأمر الذي أدى لاتخاذ قرار إنهاء العلاقة التعاقدية مع المدرب الوطني خالد العطوي الذي تولى قيادة الفريق في مباراة الأهلي وخسرها برباعية.

ويدخل الاتفاق هذا المساء تحت قيادة الصربي فلادان الذي لا يعد بعيداً عن أجواء منافسات الدوري السعودي، وذلك بعد تجربته السابقة مع فريق الأهلي، قبل أن يعود مجدداً عبر بوابة الاتفاق، حيث يتطلع الصربي الذي حضر مواجهة الفريق أمام الأهلي لقيادة فريقه لتحقيق الفوز بعد غياب ست جولات.

وحقق الاتفاق فوزه الوحيد في الجولة الأولى أمام الباطن قبل أن يتعادل أربع مباريات، منها 3 على التوالي كانت أمام الشباب وأبها والرائد، قبل أن يخسر أمام الهلال ثم الطائي، وبعدها يتعادل مع الحزم ثم يخسر برباعية أمام الأهلي.

ويعد فريق الاتفاق واحداً من أضعف الخطوط الدفاعية في الدوري حتى الآن، حيث استقبلت شباكه 18 هدفاً، فيما سجل مهاجمو الفريق 12 هدفاً في الجولات الثماني الماضية.





Source link

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار