الرئيسية / رياضة / ستاب: السعوديات شغوفات بكرة القدم-وكالة ذي قار

ستاب: السعوديات شغوفات بكرة القدم-وكالة ذي قار

ستاب: السعوديات شغوفات بكرة القدم

قالت إنها وجدت «الحماس والأمل» في المملكة


الجمعة – 14 شهر ربيع الثاني 1443 هـ – 19 نوفمبر 2021 مـ رقم العدد [
15697]


مونيكا ستاب (الشرق الأوسط)

الرياض: «الشرق الأوسط»

كشفت الألمانية مونيكا ستاب مدربة المنتخب السعودي للسيدات لكرة القدم عن سعادتها وحماسها بالانضمام إلى الجهود في بناء دوري سعودي قوي للسيدات وكذلك منتخب البلاد، وقالت في تصريحات إعلامية أمس: قد لا يدرك الأشخاص الذين لم يسبق لهم زيارة المملكة أهمية هذه الفرصة، التي اعتبرها واحدة من أكثر الفرص حماسة في عالم الرياضة، وأفتخر بحصولي على شرف قيادة المنتخب السعودي للسيدات.
وأشارت ستاب إلى أن السعوديين يتمتعون بشغف كبير لكرة القدم، إذ تُشكل الرياضة محوراً يجمعهم ويقرب فيما بينهم. و«شعرت بهذا الشغف الحقيقي للعبة منذ زيارتي الأولى للمملكة. كما أجد رصيداً هائلاً من الطاقة والأمل والحماس وهو ما يحفزني بشكل شخصي». وتابعت: «تزخر المملكة برصيد هائل من المواهب، إذ يُشكل الشباب تحت سن الـ25 شريحة كبيرة من تعداد سكان الدولة، ما يتيح لنا فرصة هائلة لاستكشاف لاعبين يافعين ورعاية مواهبهم».
وتابعت: «لاحظت اعتماد المملكة على استراتيجية طويلة الأمد في هذا الصدد، ولذا أرى أنّ جميع العناصر المطلوبة لنجاح مساعينا متوفرة، فنحن لا نُحاول الترويج لكرة القدم من نقطة الصفر، إذ إن لا حاجة لنا لذلك، فهي متغلغلة بالفعل في قلوب الناس هُنا، ويعتبرونها رياضتهم الوطنية وأمّا الآن، فنحن أمام خطة واضحة وفرصة لاغتنام هذه الإمكانات وإعادة رسم ملامح هذه الرياضة في المملكة. وأنا فخورة ومتحمسة لتأدية هذا الدور المتواضع في رحلة واحدة من الدول التي تُسجل أسرع معدلات النمو في القطاع الرياضي في العالم».
وقالت ستاب إن الرحلة لاستحداث دوري سعودي للسيدات وكذلك منتخب وطني قوي تبدو شيقة ومثيرة للاهتمام. وأعلن اتحاد الكرة السعودي عن إنشاء إدارة مختصّة بالإشراف على كرة القدم النسائيّة تابع له في شهر سبتمبر (أيلول) 2019م وأصبحت الآن كرة القدم النسائية ركيزة أساسية من ركائز استراتيجية تحول كرة القدم السعودية التي أطلقها رئيس الاتحاد ياسر المسحل في سبتمبر 2021. وتُعد المدربة الألمانية من رائدات تطوير كرة القدم النسائية في مختلف أنحاء العالم، وتحمل رصيداً واسعاً من الخبرات المتنوعة في عالم كرة القدم الاحترافية وتدريب المنتخبات الوطنية وإدارة الأندية وشغل المناصب التنفيذية رفيعة المستوى. وحظي مشهد كرة القدم النسائية في المملكة العربية السعودية بزخم متزايد، لا سيما بعد تأسيس أول إدارة متخصصة لكرة القدم النسائية عام 2019 تحت إشراف عضو مجلس الإدارة المستقيل أضواء العريفي قبل أن يحل محلها لمياء بن بهيان اللاعبة الهاوية السابقة والمحامية المعتمدة وعضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم.
وبحسب اتحاد الكرة السعودي فإن الرياضات النسائية شهدت زيادة مذهلة في معدلات المشاركة والتفاعل وصلت إلى 149 في المائة على مدى الأعوام الأربعة الماضية.
وتقوم، حالياً، ما يزيد على 195 ألف فتاة تتراوح أعمارهن بين 5 و15 عاماً بممارسة الرياضة بشكل أسبوعي، الأمر الذي أبهر ستاب وزاد من حماسها لتولي المنصب الجديد.
ويعود إعجاب ستاب بالمملكة إلى قبل قبولها بالمنصب الجديد، لا سيما عندما زارتها لتقديم دورة تدريبية لمنح الرخصة التدريبية للمدربات من الفئة سي، حيث لمست مقدار الشغف الذي تزخر به المملكة بكرة القدم ومدى الطموح لتطوير قطاع كرة القدم النسائية فيها. ومنذ تعيينها الشهر الماضي، حرصت ستاب على دراسة جميع جوانب منظومة كرة القدم السعودية عن كثب، حيث قامت بزيارة المنتخب الوطني لكرة الصالات وأندية كرة القدم النسائية المجتمعية القائمة، كما اجتمعت مع مدربات كرة القدم السعوديات المعتمدات، وأشرفت على الجوانب الفنية لمركز الرياض التدريبي الإقليمي لليافعات.
كما بدأ الاتحاد السعودي لكرة القدم بجني ثمار دورات الرخص الفنية ودورات الحكام التي يُنظمها، مع تسجيل أكثر من 90 سيدة كحكم مبتدئ (63 على الملاعب العشبية و27 لكرة الصالات) و59 مدربة معتمدة (41 من حملة رخصة الفئة سي و18 من المستوى الأول لكرة الصالات) لدى الاتحاد، إلى جانب زيادة معدلات المشاركة والاهتمام بهذه الاختصاصات في كل المملكة.



السعودية


المرأة السعودية


رياضة سعودية




Source link

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار