الرئيسية / الاخبار / سفير جمهورية العراق في فيينا يشارك في الندوة الاقتصادية للشركات النمساوية حول سوق العمل وفرص الاستثمار في العراق-وكالة ذي قار

سفير جمهورية العراق في فيينا يشارك في الندوة الاقتصادية للشركات النمساوية حول سوق العمل وفرص الاستثمار في العراق-وكالة ذي قار

أقامت غرفة التجارة النمساوية في فيينا بتاريخ 18/3/2021 ندوة اقتصادية عبر الانترنت للشركات النمساوية والمستثمرين تحت عنوان مستقبل العراق، وبالتعاون مع السفارة النمساوية، والملحقية التجارية النمساوية في عمان، والسفارة العراقية فـــــــــــــي فيينا، بهدف تشجيع الشركات النمساوية والمستثمرين للدخول إلى السوق العراقية التجارية، حضرها أكثر من خمسين شركة نمساوية رصينة ورجال أعمال في مختلف الاختصاصات.

افتتحت الندوة بكلمة لسعادة السفير بكر فتاح، عبر فيها عن شكره وتقديره للجهود التي بذلتها غرفة التجارة النمساوية في إقامة هذا اللقاء المهم، مثنياً على اهتمام الشركات النمساوية بحضور الندوة النابع من حرصها ورغبتها بالاستثمار في السوق العراقية، مشيراً في ذات الوقت إلى زيارة قداسة البابا إلى العراق للفترة مـــن 5-8/3/2021، وأهميتها بانها لم تكن فقط دعوة لفتح باب الحوار بين الأديان، وإنما كانت أيضاً إشارة واضحة على استقرار الوضع الأمني في العراق، وبالتالي لها دلالات بأن بيئة الاستثمار في العراق عادت آمنة، والدخول في سوق العمل لم يعد تحدياً بعد اليوم.

ودعا سعادته أيضاً في كلمة الافتتاح الشركات النمساوية والمستثمرين بالدخول إلى السوق العراقية، مؤكداً على ان البرنامج الإصلاحي للحكومة العراقية هو تشجيع الاستثمار في القطاع الخاص، وبالرغم من التحديات فان هناك فرص كثيرة للشركات النمساوية في المشاركة، وان أبواب السفارة العراقية في فيينا مشرعة أمام ممثلي الشركات والمستثمرين لإقامة اللقاءات والحوارات والندوات، التي من شأنها تذليل العقبات، وتقديم المشورة وكافة التسهيلات الممكنة، التي تساعد على دخول الشركات النمساوية والمستثمرين إلى سوق العمل لإعادة الاعمار في العراق.

وتم في الندوة استضافة عدد من ممثلي الشركات الأجنبية التي تعمل حالياً في العراق، والذين قدموا، حسب تجربتهم في العراق، عرضاً واضحاً للشركات النمساوية والمستثمرين عن آلية العمل والاستثمار في السوق العراقية في الوقت الحاضر مع رؤية لإمكانيات العمل المتاحة في المستقبل.


المصدر

عن علي طالب

آخر الأخبار