الرئيسية / ثقافة وفنون / «غراند سينما» تحتفي بالعرض الأول والخاص لـ «Ghostbusters:Afterlife» في الكويت- وكالة ذي قار

«غراند سينما» تحتفي بالعرض الأول والخاص لـ «Ghostbusters:Afterlife» في الكويت- وكالة ذي قار

بحضور العديد من الفنانين بينهم صادق بهبهاني ورازي الشطي وعبدالله الحمادي وغيرهم

«غراند سينما» تحتفي بالعرض الأول والخاص لـ «Ghostbusters:Afterlife» في الكويت

«غراند سينما» تحتفي بالعرض الأول والخاص لـ «Ghostbusters:Afterlife» في الكويت
«غراند سينما» تحتفي بالعرض الأول والخاص لـ «Ghostbusters:Afterlife» في الكويت


عبدالحميد الخطيب

أطلقت «غراند سينما» العرض الأول والخاص لأحدث أفلام سلسلة الخيال العلمي الكوميدية فيلم «Ghostbusters: Afterlife» وسط حضور جماهيري كبير توافدوا على مجمع الحمرا لمتابعة العرض الأول للفيلم العالمي الذي يحقق إيرادات ضخمة منذ عرضه رسميا بدور السينما العالمية.

وحضر العرض العديد من الفنانين، خاصة المهتمين بالسينما العالمية، بينهم المخرج صادق بهبهاني والفنان والمخرج رازي الشطي والفنان عبدالله الحمادي وغيرهم.

وحرصت «غراند سينما» على إضفاء طابع احتفالي على العرض الخاصة بوضع مجسمات لشخصيات الفيلم الشهيرة والترويج للجزء الجديد بأساليب مبتكرة في توجه جديد يهدف الى إضفاء الطابع الترفيهي على أي فعالية سينمائية.

وتدور أحداث هذا الجزء الجديد حول أم عزباء وطفليها الصغيرين عندما يصلون إلى بلدة صغيرة فيكتشفون أن هناك علاقة بينهم وبين صائدي الأشباح الأصليين والإرث السري الذي ترك وراءه جدهم.

ومن خلال المقدمة الرسمية للفيلم التي تعطي لمحة عن الأجواء التي ستدور فيها القصة، حيث تتميز بطابع من المغامرة والتشويق مغلفة في قالب من الفانتازيا المثيرة والخارجة عن العادة، بالإضافة إلى الكوميديا التي ستخلق جوا ممتعا أثناء مشاهدة الفيلم كعادة الجزأين السابقين.

ويقود الأحداث في الأدوار الرئيسية كل من الممثل بول رود من عالم مارفل السينمائي، والشاب فين وولفهارد من سلسلة «Stranger Things»، بالإضافة إلى الممثلة ماكينا غريس، وكاري كون، ومن الأجزاء الأصلية سيغورني ويفر وبيل موراي ودان أيكرويد، والفيلم من إخراج جيسون رايتمان صاحب أفلام «Up in the Air» و«The Front Runner» و«Tully» والعديد من الأفلام الناجحة فنيا.

وتركزت أحداث السلسلة الشهيرة الأصلية «Ghostbusters» حول 3 علماء غريبي الأطوار يتم فصلهم من مراكزهم في جامعة نيويورك، بسبب دراستهم لعلوم ما وراء الطبيعة، فيقررون تشكيل مجموعة لصيد الأشباح يقدمون فيها خدماتهم للناس مقابل المال.









المصدر

عن علي عبد الكريم

رئيس التحرير عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو نقابة الفنانين العراقيين
آخر الأخبار