الرئيسية / الاقتصادية / هل يشعر المهنيون في مصر بالرضا عن حياتهم المهنية والشخصية؟-وكالة ذي قار

هل يشعر المهنيون في مصر بالرضا عن حياتهم المهنية والشخصية؟-وكالة ذي قار

نشر هذا المقال بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني بيت.كوم


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– تعتبر الصحة النفسية والجسدية أهم جانب في حياة أي مهني، لذلك، يجب أن تكون أولوية لكل صاحب عمل يتطلع إلى جذب أفضل الكفاءات والاحتفاظ بها.


أجري مؤخراً استبيان بعنوان “السعادة والرفاهية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، حيث كشف عن مجموعة من الرؤى حول سعادة ورفاهية الموظفين في المنطقة ومستويات رضاهم عن الحياة بشكل عام، كما سلّط الضوء على العناصر المهمة في الحياة المهنية والشخصية للمهنيين ومدى تأثيرها على سعادتهم بشكل عام.


وقد حدد المشاركون في مصر 5 عوامل مهمة تؤثر على السعادة وهي: عيش حياة مستقرة مالياً (51٪)، وفرص العمل (44٪)، والسلامة العامة والأمن (42٪)، إضافة إلى تكاليف المعيشة المنخفضة (39٪) وموقف وسلوك الناس بشكل عام (39٪).


أما فيما يتعلق بمستويات القلق والتوتر، فقد صرّح المهنيون في مصر أنّ أكثر 3 عوامل ترفع منها هي زيادة تكاليف المعيشة (78٪)، والمشاكل المتعلقة بالعمل (52٪)، إلى جانب مطالب الأسرة (45٪).


السعادة والرضا عن الحياة الشخصية


وفقاً للاستبيان، فإن غالبية المشاركين في مصر راضون عن صحتهم النفسية (85٪) وعلاقاتهم الشخصية مع العائلة والأصدقاء (77٪) وصحتهم البدنية الحالية والاستقلالية في اتخاذ قراراتهم الخاصة (كلاهما بنفس النسبة 74٪). وشملت عناصر الحياة الشخصية الأخرى التي يشعر المشاركون بالرضا عنها: حرية اتباع المعتقدات الشخصية (68٪) وحرية تكوين العلاقات الاجتماعية (63٪).


بالإضافة إلى ذلك، أبدى أكثر من نصف المشاركين (56٪) رضاهم عن حياتهم بشكل عام، في حين عبّر 27٪ فقط عن عدم رضاهم، أما بقية المشاركين فكانوا محايدين بخصوص ذلك.


وتشكل العوامل المتعلقة بالصحة جزءاً مهماً من سعادة ورفاهية المشاركين في مصر، وقد قيّم 65٪ من المهنيين حالتهم الصحية العامة بأنها جيدة أو ممتازة.


السعادة والرضا عن الحياة المهنية


تؤثر الحياة المهنية بشكل كبير على سعادة الموظفين ورفاهيتهم، وفي هذا السياق، قال ما يقارب نصف المشاركين في مصر (46٪) أنهم راضون عن ساعات العمل، يليها حرية اتخاذ القرارات في العمل (40٪)، وتلقي التقدير في العمل (39٪) والدعم من الزملاء (38٪) ويلي ذلك الدعم من المدير المباشر (35٪). بينما صرّح 35٪ من المجيبين أنّهم راضون عن مستوى التوازن بين العمل والحياة. 


ما هي العوامل التي تؤثر على الرضا عن بلد الإقامة؟


برز عامل الطقس المعتدل كأكثر الأمور التي يشعر المهنيون في مصر بالرضا عنها (63٪)، يليه توفر الخدمات (مثل مياه الشرب والكهرباء والوقود وما إلى ذلك) (53٪)، وإمكانية الحفاظ على العلاقات الشخصية مع العائلة والأصدقاء (50٪).





المصدر

عن حيدر عبد الكاظم

آخر الأخبار